احلى عالم


    ما هي الكانجي؟

    شاطر
    avatar
    pirate
    المدير العام
    المدير العام

    ذكر
    عدد الرسائل : 264
    العمر : 29
    نقاط : 43
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 22/11/2008

    ما هي الكانجي؟

    مُساهمة من طرف pirate في الإثنين ديسمبر 01, 2008 5:00 pm

    [b]الموضوع يتحدث عن اللغة الصينية واليابانية والمسماة بالكانجي وبعض الحقائق عنها ..
    ما هي الكانجي؟

    كلمة كانجي في الأصل يظن بأنها تحريف لعبارة (هان جي) "مخطوطات هان " ويحتمل أن تكون هذه التمسيه بسبب أن الحروف الصينية دخلت خلال فترة حكم أسرة (هان) الصينية , تستخدم الكانجي اليوم في اليابان , الصين , كوريا تايوان وفيتنام ولكن مع اختلافات واضحة في الشكل والمعاني ...
    تأريخ الكانجي ..
    يظن الباحثون بأن كل لغة بدأت برسومات تعبر عن أحداث وأشياء في الطبيعة , أما الكانجي على وجه الخصوص فقد بدا تطورها في الفترة بين القرنين (1300 - 1100 ) قبل الميلاد ولقد كانت عبارة عن رسومات بدائيه على ظهور السلاحف والعظام يقوم بها العرافين وذلك في منطقة النهر الأصفر في عصر أسرة (ين) الملكية الحاكمة للصين وهي أقدم أسره معروفه حكمت الصين ..
    وعلى مر التاريخ طرأت على الكانجي تغيرات شملت شكلها ومعانيها , والثابت انه بمقارنتها باللغة الهيروغليفية فأن رموز الكانجي أظهرت أنها أكثر تقدما وحداثة من ناحية تصوير الشكل .
    في بداية تطور الكانجي جرى اختصار الخطوط وجعلها أكثر استقامة وبدأ شكل الكانجي يميل إلى أن يكون أشبه بالمربعات المتجاورة (تربيعي) وهو الشكل الحالي للكتابة الصينية وقد اكتمل الأخذ بهذا النمط بنهاية فترة حكم أسرة سوي (589 - 618 ) بعد الميلاد , ولكن الانتقال إلى النمط التربيعي لم يكن مباشرا وإنما كان هناك نمطا تزيينيا اقرب إلى الخط الطغرائي (نسبة للخط العربي) ولا يستعمل هذا النمط اليوم إلا في الأختام ...
    وبسبب تطور الكانجي لدى أكثر من طرف فمن البديهي أن تصبح غير موحده وهي الصفة التي ظلت ملازمه للحروف الصينية (الكانجي ) حتى بعد ظهور النمط التربيعي في الكتابة ..
    بينما كانت رسومات السلاحف في الأزمان القديمة لا تتعدى (3000) رسم , فان هذا الرقم ارتفع ليبلغ (50,000) بعد ظهور النمط التربيعي وتعزى ضخامة هذا العدد بسبب كثافة مستخدمي الكانجي كوسيط للتعامل في أكثر من منطقه جغرافيه , بل إن بعضهم كان قد اختلق رموزا جديدة أصبحت مرادفه لرموز كانجي أخرى ..
    وفي عهد أسرة (تانغ) اقتنعت الحكومة الملكية بضرورة الإبقاء على كانجي واحد يؤخذ على انه رسمي على أن تكون البقية رموزا مرادفه له أو بدائل . وقد كان من الطبيعي أن تجرى عمليات التحسين تلك بصوره مماثله في البلدان الأخرى التي تستعمل الحروف الصينية في ذلك الزمان وهي اليابان وكوريا ..
    وفيما بعد اتضح أن الحروف التي اعتبرت مرادفه للكانجي الصحيح هي الأكثر استعمالا في الحياة وذلك لبساطتها بينما بقيت الكانجي التي اعتبرت صحيحة ورسميه تستخدم فقط في الكتابات ذات الطابع الرسمي ..
    وبعد نهاية الحرب العالمية الثانية (1945 ) رأت الحكومة اليابانية (بلاط الإمبراطور هيرو هيتو ) اعتماد جزء يسير من هذه المترادفات في اللغة الرسمية للبلاد محاولة تبسيط اللغة وفي ذات الوقت كانت الصين بدورها تجري ذات العملية ونتيجة لذلك فأن كل من اليابان والصين قامتا بأجراء مشابه على الكانجي الأصلي (الصحيح) ولذا فقد أصبح هناك صورتان مختلفتان في كل من الصين واليابان تعودان لأصل واحد من الكانجي ...
    عندما دخلت الحروف الصينية لليابان في القرن الخامس اصطدمت باللغة المحلية غير المكتوبة وبالرغم من سرعة استيعاب تلك اللغة الدخيلة في اللغة اليابانية وانصهارها فيها فقد برزت العديد من الاختلافات الجذرية :
    - الاختلاف في القواعد النحويه :
    في اللغة الصينية لا يوجد فرق في بنية الضمائر بينما في اللغة اليابانية قد طورت العديد من أدوات التصريف وأدوات تسمى باللواحق ,
    ولعلاج هذه المشكلة تم ابتداع ما يعرف بالكانا وهي أبجديه يابانيه خالصة وبمجيء القرن التاسع كان هناك نوعان منها , الهِراغانا والكاتاكانا ...
    والهراغانا في الأصل تبسيط للكانجي مكتوب بالنمط التجريدي والكاتاكانا اختصار للكانجي باختصار الجزء المعبر عن الصوت ...
    - الاختلاف الثاني وهو النطق بالكانجي
    لأن الكانجي في الأصل رموز تصف أشياء في الطبيعة وهي أشياء مشتركه بين الصين واليابان لأنها مظاهر طبيعة , ولأن اللغة اليابانية تطورت بصورة مستقلة عن اللغة الصينية فأن ذات الشيء الموصوف في اليابان تكون له بالطبع أسماء مختلفة في الصين ,
    مثال ذلك الكانجي "طويل" تكتب بنفس الطريقة ولكنها تقرأ باليابانية (ناغا) وبالصينية تقرأ (دِياغ) ... ومع هذا لا تزال هناك كانجي احتفظت بذات النطق في البلدين معا مثل الكلمة "مكتبه" فهي تنطق (تُوشُوكانْ ) في البلدين ..
    تكوين الكانجي ..
    يمكن تقسيم الكانجي إلى ثلاثة أنواع :
    النوع الأول : التمثيل المباشر :
    ويعني تمثيل الأشياء بأشكالها مثل تمثيل الثور برأسه وتسمى بالكانجي التمثيلية أو تمثيل المعاني المجردة وتسمى هذه بالكانجي الرمزية ...
    النوع الثاني :
    ويمثل الكانجي البسيطة التي تضم لبعضها لتكوين مفهوم أوسع أو شيء اكبر وتسمى بالكانجي التجميعية مثل الكانجي "شجره " وهو بذاته تمثيلي ولكن يمكن أن يكون تجميعيا إذا تم تكراره مرتين ليعني "بستان" أو ثلاث مرات ليعني "غابه" .
    النوع الثالث :
    وتسمى بالكانجي المدمجة أو المعنى - صوتيه وغالبا ما تتكون من زوج من الكانجي احدها يمثل المعنى والأخر يحدد النطق مثل الكانجي "يصف" وهو مكون من الكانجي "يقول " وال كانجي "الذات"
    طرق تشكيل الكلمات في لغة الكانجي :
    1-تكرار كتابة الكانجي :
    ويخدم أغراض الكثرة , التكرار والتأكيد , مثل تكرار كانجي (إنسان ) مرتين ليعني ناس ....
    2-ضم الكانجي المختلفة :
    أ- الضم المتجانس : وفيه يحتوي النص على مقطع يميز المقطع الذي يليه , ويأتي على أكثر من صوره , منها :
    * اسم التمييز والمميز : وتشمل الصفة + الاسم , أو الظرف + الفعل , أو الظرف + الصفة
    * الفاعل + الفعل : وهي تمثل شبه جمله , مثل الكانجي "الشمس" يضم مع الكانجي "يخرج " ليعطي "الشروق"
    * الفعل + المفعول :هي أيضا شبه جمله مثل "يقتل " مع "إنسان" تعطي "ينتحر"
    * المفعول + الفعل : تعطي جمله اسميه وهي عكس السابقة , مثل "إنسان" مع "يقتل" تعطي "جريمة قتل "
    * السوابق + الأسم /الفعل /الخ : السوابق هي الكانجي التي تتقدم الكلمات وتعدل من حالتها وتفيد النفي مثل "ليس " مع "عدل " تعطي "ظلم" , وتفيد الظرف والتشريف مثل "قبل " مع "يجيء" تعطي "مستقبل " , وأيضا "غير" مع "عادي " تعطي "شاذ"
    *الاسم / الفعل / الخ +اللواحق :اللواحق هي الكانجي التي تلي الكلمات مثل "طفل " مع لاحقة جمع تعطي "أطفال "
    ب- الضم غير المتجانس :
    وفيه يكون الضم لمقطعين كلاهما يكمل الأخر أو يكون معه زوجا في الطبيعة,ويأتي على ثلاث صور :
    * جمع النقيضين :
    مثل "رجل " و "امرأة " تعطي "بشر" ...
    * التخيير بين النقيضين :
    مثل "كثير " و "قليل " تعطي "وسط"
    * المفاهيم المجردة :
    يتم بضم الكانجي المتعارضة في مدلولاتها مثل "يذهب يبعد " و "يجيء" تعطي "حركة مرور "
    كيفية كتابة الكانجي :
    تكتب حروف اللغة اليابانية في الأصل عموديا من الأعلى إلى الأسفل إما الاتجاه العام للنص فيكون من اليمين إلى اليسار أي إن الكتب المكتوبة باللغة اليابانية يبدأ تصفحها من جهة اليمين (مثل الكتب العربية تماما ) ..[/b[/size]

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة نوفمبر 17, 2017 11:18 pm